استشارات قانونية

دراسة قانونية أحوال ميراث الخنثى

Advertisements

تعد مسألة ميراث الخنثى من الحالات الشرعية التي تتير مجموعة من الاشكالات القانونية . وذلك راجع لتكوينها اضافة الى خلاف أصول التوريث من حيث وجود الإشكال في حال الذكورة والأنوثة.

فالخنثى هو انسان تكوينه الجسمي والجنسي غير سليم . فهو لا يعرف أذكر او انثى . حيث يكون جنسه مترددا بين الذكورة والانوثة. وهو لا يتصور ان يكون ابا ولا اما ولا جدا ولا جدة ولا زوجا ولا زوجة لانه لا تجوز مناكحته ما دام مشكلا. لأنه يصعب تحديد جنسه، إما لوجود الجهاز التناسلي الذكري والجهاز الأنثوي، أو بسسب أنه لا يشبه أحدهما بعلامة مميزة . لذلك ففي هذه الحالة يشكل ميراث الخنثى مشكل عند قسمة التركة .وهو منحصر في ستة اصناف:
الاولاد واولادهم والاخوة واولادهم والاعمام واولادهم.

وقد ينكشف امره ويتبين حاله بمضي الزمن فيترجح لديه جانب على اخر الذكورة على الانوثة او العكس فلا يسمى حينئذ خنثى مشكل”. فان لم يتبين امره وعجز الطب عن معرفة هل هو ذكر ام انثى سمي حينئذ”خنثى مشكل”وهو الذي يتعذر الحاقه بالذكور او بالاناث عند الميراث.فكان على الفقه ان يبين ما يرثه. وهذا الامر في غاية الندرة خاصة مع تقدم الطب . ولكن الفقهاء مع ذلك عالجوا مسالته في كل جوانبه.واول من حكم في الخنثى في الاسلام علي بن ابي طالب.

ميراث الخنثى

اذا اردت ان تتوصل الى معرفة سهام الخنثى فعليك باتباع الخطوات التالية:
1. بعد اعتبار الخنثى مرة ذكرا ومرة انثى ينظر بين الجامعتين او الجامعات بالانظار الاربعة ثم يضرب ناتج النظر في عدد الاحول الموجودة.
2. يوضع ناتج الضرب في جامعة اخرى تلي الجامعتين او الجامعات الموجودة بالجدول تسمى بالجامعة النهائية”جامعة مبلغ الخنثى”
3. يقسم ما بهذه الجامعة على ما سبقها من الجامعات.فان كانت جامعات تاصيل فقط فعلى جامعات التاصيل وان كانت جامعات تصحيح فعليها.لانها المعتبرة.وتهمل ما عداها من جامعات التاصيل كما علمت .وتضع ناتج قسمة كل جامعة فوقها.
4. يضرب ما صح لكل وارث من كل جامعة فيما فوقها ويجمع له نواتج الضرب كلها ثم يقسم هذا المجموع على عدد الاحوال الموجودة بالمسالة.ويوضع ناتج القسمة تحت جامعة النهائية.كما في المثال الاتي:

مات شخص وترك: ابن وولد خنثى وبنت.

خطوات تحليل الفريضة

1-تصحيح الفريضتين بالذكورة والانوثة.
2-ايجاد الجامعة المشتركة بينهما
3-ايجاد اجزاء السهام.

جدول تطبيقي

Advertisements

                                 8                             “2   10

نقدره ذكرانقدره انثىالجامعة نهائية
050440
ابن020218
ولد خنثى020113
بنت010109

شرح الجدول التطبيقي ميراث الخنثى

1 أعتبار”الولد الخنثى” في الحالة الاولىء ذكرا فاصبح في المسالة ابنان وبنت فكان اصلها من05.
2- في الحالة الثاني اعتبرناه انثى فكان اصلها من04.
3- نظرنا بين الجامعتين بالأنظار الاربعة فكان التباين بين 4*5 فنتج 20 وضربنا هذا الناتج في عدد احوال فنتج 40 وضعناها في الجامعة النهائية فقسمناها على كل من الجامعتين السابقتين هكذا: 40 على 5 وهي 8 و 40 على 4 وهي 10.

فوضعنا ناتج كل قسمة فوق جامعته.وبعدها ضربنا ما صح لكل وارث من كل جامعة فيما فوقها وجمعنا له الناتجين معا ثم قسمنا المجموع على عدد الاحوال ووضعنا ناتج القسمة تحت جامعة النهائية .فصح للابن من جامعة الذكورة:2*8هي16 .

وصح له من الانوثة2*10 وهي 20 فكان المجموع هو36 تقسم على العددي الاحوال فينتج 18 وضعناها له تحت جامعة نهائية . ويصح للخنثى من جامعة الذكور: 2*8وهي16 . وصح له من الانوثة: 1*10 فنتج  له 10.

فيكون المجموع:16+10وهي26 نقسمها على عدد احوال ينتج 13 ونضعها امام اسمه تحت جامعة النهائية.وصح للبنت من جامعة الذكورة:1*8وهي8.ةصح لها من الانوثة:1*10وهي10.فكان المجموع18نقسمها على2وهي9 توضع تحت النتيجة النهائية قبالتها.

هكذا يكون للخنثى نصف نصيبي ذكر وانثى  هكذا: نصيب الذكر: “2*8+1*10/2 هي 13 .

اقرأ أيضا:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى